بيان السفارة الليبية في واشنطن بمناسبة إحياء الذكرى الرابعة لعيد التحرير

بيان السفارة الليبية في واشنطن بمناسبة إحياء الذكرى الرابعة لعيد التحرير

يُحي الشعب الليبي في هذا اليوم الموافق 23/10/2015، الذكرى الرابعة لعيد التحرير، الذي أعلن فيه شعبنا العظيم عن تحرره من أعتى النظم الدكتاتورية التي شهدها التاريخ المُعاصر، بعد أن قدم تضحيات جِسام سعياً منه إلى تأسيس دولة ديمقراطية مدنية تكفل المساواة والعيش الكريم لكافة ابنائها.

تتزامن هذه الذكرى مع وضع قاسٍ ومؤلم يمر به وطننا، هذا الوضع الذي دفع ولا يزال يدفع ثمنه جميع الليبيين، مع توسع وإنتشار للمجموعات المسلحة المُتطرفة على رأسها ما يُسمى بتنظيم الدولة الإسلامية، التي زعزعت إستقرار ليبيا والمنطقة، ومالم نتدارك أنفسنا كليبيين ونتكاتف كصف واحد فإن مُعاناة الشعب الليبي سيطول أمدها.

وبمناسبة حُلول هذه الذكرى فإن السفارة الليبية في واشنطن تدعو الله سبحانه وتعالى أن يمن علينا بالأمن والإستقرار وأن يحقن دماء شعبنا، واثقين أنه بفضل الله اولاً ثم بفضل ابناء وطننا المخلصين وجهودهم سنصل بليبيا إلى بر الأمان.

حفظ الله ليبيا.

Close